ما أسباب الخمول والتعب لدى الرجال؟ وكيف يمكن علاجه؟

ما أسباب الخمول والتعب لدى الرجال؟ وكيف يمكن علاجه؟

في هذا المقال نتحدث عن أسباب الخمول والتعب وكثرة النوم لدى الرجال، وما هي أسبابه وكيفية علاج هذه المشكلة.

يعد الخمول حائطاً كبيراً أمام العديد من الرجال، وذلك لكونه عاملاً رئيسياً في التأثير على الصحة النفسية سلباً، لذا يجب التخلص منه في أسرع وقت ممكن. نقوم في شهر نوفمبر بنشر الثقافة الصحية التوعوية حول الرجال بشكل عام خلال حملة موفمبر، إذ سبق وأن غطينا سرطان البروستاتا الذي يعد من أهم المواضيع التي تركز عليها حملة موفمبر، وها نحن بصدد التحدث عن أسباب الخمول والتعب لدى الرجال.

في هذا المقال من مدونة البيت، نتحدث عن أسباب الخمول والتعب وكثرة النوم لدى الرجال، وما هي أسبابه وكيفية التخلص منه.

ما هي أعراض الخمول؟

يصاحب الخمول العديد من الأعراض التي يشعر بها المصاب، ومنها:

  • الاصفرار: تظهر علامات التعب واصفرار على الوجه مع السواد أسفل العين
  • الإجهاد والإرهاق: إذ يشعر المصاب بالضعف في كل أجزاء الجسم
  • التعرق باستمرار: يتسبب الخمول بالتعب من اقل مجهود
  • النوم بكثرة: حيث يميل الشخص المصاب بالخمول إلى النوم لفترات طويلة، كما يشعر بالتعب بعد الاستيقاظ
  • سوء الحالة النفسية: عند شعر الشخص بالخمول والكسل، تسوء الحالة النفسية له، كما يفضل عدم الاحتكاك بالأفراد أو العمل على تحقيق الإنجازات أو الأهداف

أسباب الخمول والتعب لدى الرجال

إن كنت تشعر بالإرهاق المستمر الذي يمنعك من أداء التركيز وأداء أنشطتك المعتادة سواء أكانت ذهنية أو بدنية، فأنت مصاب بالخمول، إذ يمكن تعريف الخمول على أنه الإحساس المستمر بالتعب والكسل والإرهاق، مصطحباً مع قلة أو غياب التحفيز النفسي بالكامل، مما يؤثر على المهام والأنشطة اليومية، ويجدر بالذكر أن هذه الحالة قد تكون مرتبطة بحالة صحية.

هناك العديد من أسباب الخمول أو متلازمة التعب المزمن، والتي تشمل أسباباً نفسية وأخرى مرضية، إلى جانب أسباب متعلقة بأسلوب الحياة، ونتحدث عن كل منها في هذه الجزئية.

الأسباب النفسية

تعد المشاكل النفسية مسبباً رئيسياً ومباشراً للأشخاص الذين يشعرون بالخمول، ومن اسباب الخمول الشديد ما يلي:

  • التوتر والضغط العصبي: لا سيما التوتر اليومي أو بسبب التغيرات في الحياة الشخصية، مثل تجربة جديدة في الدراسة أو الانتقال إلى عمل آخر أو صدمة عاطفية
  • القلق: لا سيما القلق المستمر الذي يؤثر على ممارسة الأنشطة اليومية وتقلب المزاج والغضب والانفعال بسرعة
  • الاكتئاب بمختلف أنواعه إذ يسبب الحزن والتعب والقلق واليأس، مما يقود إلى الخمول

الأسباب المرضية

هناك العديد من الأسباب المرضية التي تسبب الخمول، وفيما يلي أبرز اسباب الخمول وكثرة النوم:

  • فقر الدم: يعد فقر الدم أو الأنيميا من الأسباب الطبية الشائعة للخمول والإرهاق، وذلك بسبب نقص الحديد أو الفيتامينات مثل فيتامين ب 12 أو نقص الأحماض
  • الإصابات الحادة: قد تسبب الإصابات الحادة مثل الكسور أو تضرر الأنسجة الخمول لبعض الأشخاص، إذ قد يصبح المصاب أقل نشاطاً بسبب استغراق مدة للشفاء وعدم القدرة على أداء مجهود جسدي
  • العدوى الفيروسية أو البكتيرية: يمكن أن تسبب العدوى الفيروسية أو البكتيرية الخمول، لا سيما عند الإصابة بالإنفلونزا أو الالتهاب الرئوي والتهاب الكبد
  • الفيبروميالجيا أو كما يعرف باسم الألم العضلي الليفي
  • أمراض القلب: قد ينتج الخمول عن الأمراض القلبية، إذ توجد علاقة بين الإرهاق الشديد والمتكرر لمرضى القلب، حتى عند القيام بأبسط الأعمال الجسدية
  • السكري: يعد السكري من أبرز الأسباب للخمول، إذ يصحبه التعب الشديد والإحساس بالعطش والجوع، والتبول كثيراً وفقدان الوزن
  • قصور الغدة الدرقية: إذ يؤثر قصور الغدة الدرقية على إنتاج الهرمونات المحتاجة لأداء الوظائف العادية، مما قد يسبب التعب والإرهاق الشديدين

الأسباب بسبب أسلوب الحياة

قد يسبب أسلوب الحياة المختلف لدى بعض الأشخاص الخمول، وفيما يلي بعض من هذه الأسباب:

  • بذل الجهد المفرط: إذ يسبب الجهد المفرط الخمول في بعض الأحيان، وذلك بسبب استنزاف الطاقة البدنية بالكامل وعدم تخصيص الوقت للراحة، لا سيما عند المشي لمسافات طويلة أو التشمس لفترة طويلة والعمل لساعات طويلة
  • عدم ممارسة الرياضة: تساعد ممارسة الرياضة على التقليل من إحساس الخمول، إذ أن عدم ممارسة الرياضة أو قلتها يعمل على الإصابة بالخمول وقلة الطاقة والنشاط
  • النوم: يسبب النوم لساعات قصيرة صعوبة في الحفاظ على النشاط في اليوم التالي، وذلك لعدم حصول الجسد على الراحة التي تكفي وانخفاض مستويات الطاقة، ومن الجانب الآخر، تسبب كثرة النوم والإفراط فيه الإحساس بالخمول، وذلك نتيجة عدم انتظام الساعة البيولوجية للنوم والاستيقاظ بوقت مختلف
  • شرب المشروبات الكحولية وتعاطي المخدرات: تسبب المخدرات والمشروبات الكحولية قائمة طويلة من المشاكل، إذ يمكن أن تأثر على قدرة الجسد نظراً للأضرار التي تسببها، مما يقود إلى الخمول جنباً إلى جنب مع العديد من الأمراض الأخرى
  • الأدوية: تسبب بعض الأدوية آثاراً جانبية مختلفة، ومنها الشعور بالخمول أو النعاس أو حتى انخفاض مستوى الطاقة، ولكن يمكن أن تسبب الأدوية الشعور بالخمول المؤقت لحين اعتياد الجسم على الدواء الذي تم وصفه، وقد يكون متكرراً ومستمراً، لذلك إن أحسست بالخمول بعد تناول الأدوية، يجب إخبار الطبيب

كيفية علاج الخمول

إن كنت من الأشخاص الذين يقولون: "أعاني من الخمول والتعب والرغبة الشديدة في النوم" فبعد التعرف على أسباب الخمول وأعراضه المختلفة، يمكنك علاج الخمول بعدة طرق أو على الأقل الحد من الشعور بالخمول، ولكن في حالة وجود سبب مرضي للخمول، ينصح بزيارة الطبيب لعلاج المشكلة، ومع ذلك، يمكن التقليل من الخمول من خلال القيام ببعض الأمور:

  • التخفيف من التوتر والضغوطات النفسية، إذ يسبب التفكير الزائد على طاقة الجسم والحد من حيويته، ويمكن التفكير بهدوء أو ممارسة رياضة اليوغا للقضاء على التوتر، إلى جانب تدليك الجسم والاسترخاء
  • تناول الغذاء الصحي: يجب عدم التخلي عن أي وجبة غذائية أو والحرص على أن تكون الوجبات مليئة بالعناصر الغذائية الأساسية، وعلى رأسها الخضراوات والفاكهة، ذلك إلى جانب تجنب الأطعمة الدسمة والحلويات المليئة بالسكريات التي تسبب الخمول
  • شرب الماء بكميات كافية:  تساعد المياه في عدم الإصابة بالجفاف، والذي يعمل على الوقاية من الخمول، وينصح بشرب ما مقداره 8 أكواب من الماء يومياً.
  • النوم الكافي: حيث يساعد النوم الكافي على التخلص من شعور النعاس وبالتالي الحد من الخمول
  • أخذ قسط من الراحة: تعد الراحة بعد من أهم علاجات الخمول
  • ممارسة الرياضة بشكل يومي: مما يعمل على حفاظ الجسم على النشاط والقوة اللازمة لأداء المهام اليومية المختلفة
  • الاستحمام بالماء البارد: يساعد الاستحمام بالماء البارد على تنشيط الجسد والأوعية الدموية، مما يعالج الخمول 
  • الحفاظ على الوزن المثالي: يعد الوزن الزائد من أبرز العوامل التي تسبب الخمول

تحاليل الخمول والتعب من البيت

تحاليل الخمول والتعب

للمساعدة على التخلص من الخمول، يقدم البيت مجموعة من تحاليل الخمول والتعب المقدمة بأسعار مناسبة، إذ يقوم بهذه التحاليل فريق من الاخصائيين والاخصائيات وفنيي المختبر المؤهلين والمدربين بشكل كامل، وتشمل حزمة تحاليل الخمول والتعب الفحوصات التالية:

  • فحص هيموجلوبين بالدم
  • عدد كريات الدم البيضاء  (WBC)
  • هشاشة كريات الدم الحمراء
  • انزيم الفوسفاتيز القلوي
  • قيمة الهيماتوكريت
  • الصوديوم بالدم
  • أنزيمات الكبد  (AST)
  • الكاليسيوم بالدم
  • أنزيمات الكبد  (ALT)
  • الكلوريد بالدم
  • البوتاسيوم بالدم
  • فيتامين د
  • فحص بروتين تخزين الحديد
  • تحليل عرض توزيع الكريات الحمراء
  • حجم الكرية الوسطي MCV
  • كمية الهيموجلوبين الوسطي للكرية MCH
  • الهرمون المحفز لإفراز الغدة الدرقية (TSH)
  • فيتامين ب 12
  • عد الصفائح الدموية
  • سرعة الترسيب (ESR)
  • الكرياتينين

قم بطلب برنامج تحاليل الخمول والتعب من الموقع الإلكتروني بكل سهولة، وسيقوم فريق العمل بالتواصل معكم بأقرب وقت ممكن.

يمكنك أيضاً طلب حزمة صحة الرجل من البيت ضمن حملة موفمبر لنشر التوعية الصحية للرجال، كما تتوفر خدمة زيارة منزلية من قبل طبيب أخصائي معتمد من قبل هيئة التخصصات الصحية للمساعدة على تشخيص الحالات المرضية المختلفة ووضع الخطة العلاجية المناسبة.